الرئيسية » محليات » حركة أمل شعبة ثانوية الشهيد بلال فحص أقامت لقاءها العام الأول مع حفل افطار

حركة أمل شعبة ثانوية الشهيد بلال فحص أقامت لقاءها العام الأول مع حفل افطار

علي يونس :

أقامت شعبة حركة أمل في ثانوية الشهيد بلال فحص لقاءها العام الأول . بحضور المسؤول التنظيمي لإقليم الجنوب الدكتور نضال حطيط ونائب المسؤول التنظيمي الأستاذ حسن سلمان ومسؤول الشباب والرياضة الأستاذ علي حسن والمسؤول التربوي في إقليم الجنوب الدكتور عباس مغربل، وممثل رئيس مجلس إدارة مؤسسات أمل التربوية والإدارة العامة المهندس وسيم اسماعيل، ومدير الثانوية الحاج سليمان عليان.
افتتح اللقاء المسؤول التنظيمي في شعبة الثانوية الأستاذ وائل ترحيني الذي أعلن انطلاق عمل الشعبة على أن تكون اطلاقة مباركة في رحاب شهر رمضان المبارك ، تبعها كلمة ترحيبية لمدير الثانوية الحاج سليمان عليان، وكلمة المسؤول التربوي لإقليم الجنوب الدكتور عباس مغربل الذي شدد على اهمية العمل على تطوير آليات تربوية تحاكي مشاكلنا ويجب ان تأتي في صميم عملنا كأساتذة وتربويين.
كما دعا الدكتور مغربل الى الكف عن استيراد مناهج ودراسات وتصدير شبابنا للخارج مؤكدا ان المناهج المستوردة لا تحقق اهداف وطموحات شبابنا من جهة ولا يظهر من خلالها اي امكانية لبناء ثقافة المواطنة الحقيقة لديهم من جهة اخرى.
مغربل استهل كلمته  بتوجيه التحية لادارة المؤسسات واساتذتها الحاضرين قائلا “نأتي اليوم الى مؤسسة تربوية، اسمها شهيد، وعنوانها أمل، ورسالتها عمل لأجل بناء الانسان” مفندا اسس هذا البناء مستوحيا من الآيات الكريمة تلازمها مع مفهوم الهداية. فلا بناء انساني يتحقق دون جدٍ ومتابعة وعمل، كذلك لا يتحقق هذا البناء بغير اتباع الانسان لهدى الله. متسائلا عن هوية التعايش في لبنان التي صنعها وكرسها الامام موسى الصدر بالافعال قبل الاقوال :  اوليست انعكاسا للآية الكريمة ” وجعلناكم شعوبا وقبائل لتعارفوا…” ؟ .
وتابع : اننا نؤمن كما آمن الامام الصدر بدور لبنان ورسالته الحضارية وامكاناته بان يشكل نموذجا لاحلامنا وطموحاتنا بعالم افضل.
وختم كلمته :”الامام الصدر كنزٌ هدانا الله به, ونحن له ان شاء الله لمتبعون مصداقا لقوله تعالى : “فمن اتبع هداي فلا يضل وﻻ يشقى”.

تبع اللقاء إفطار رمضاني في مطعم واستراحة قصر الملوك- كفرجوز، ضم إدارة وموظفي ومعلمي الثانوية.
سائلين المولى أن يتقبل من الجميع خالص الأعمال، وكل عام وأنتم بخير.

a_01_resize a_02_resize a_03_resize a_04_resize a_05_resize a_06_resize a_07_resize a_08_resize a_09_resize a_10_resize a_11_resize a_12_resize a_13_resize a_14_resize a_15_resize a_16_resize a_17_resize a_18_resize a_19_resize a_20_resize a_21_resize a_22_resize a_23_resize a_24_resize a_25_resize a_26_resize a_27_resize a_28_resize a_29_resize a_30_resize a_31_resize a_32_resize a_33_resize a_34_resize a_35_resize a_36_resize a_37_resize a_38_resize a_39_resize a_40_resize a_41_resize a_42_resize a_43_resize a_44_resize a_46_resize a_47_resize a_49_resize a_50_resize a_51_resize a_52_resize a_53_resize a_54_resize a_55_resize a_56_resize a_57_resize a_58_resize a_59_resize a_60_resize a_61_resize a_62_resize a_63_resize a_64_resize a_65_resize a_66_resize a_67_resize a_68_resize a_69_resize a_70_resize a_71_resize a_72_resize a_73_resize a_74_resize a_75_resize a_76_resize a_45_resize a_48_resize

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*