الرئيسية » تحقيقات » وديعة القذافي صاحبة الحقيبة الخضراء التي تجول على السياسيين ..من هي؟ عائلة الدبري الأمنية ورقة القذافيين الأخيرة…

وديعة القذافي صاحبة الحقيبة الخضراء التي تجول على السياسيين ..من هي؟ عائلة الدبري الأمنية ورقة القذافيين الأخيرة…

عبدالله ناصرالدين

برزَ يوم أمس إسم جديد في قضية إخفاء الإمام موسى الصدر ورفيقيه سماحة الشيخ محمد يعقوب و الصحافي عباس بدرالدين ، حيث كشف عضو المكتب السياسي في حركة أمل و عضو كتلة التنمية و التحرير النيابية النائب علي بزّي ، أن إمرأة ليبيّة الجنسية تجول على بعض المسؤولين اللبنانيين اسمها “ريم الدبري” و بحوذتها حقيبة خضراء من أجل تحقيق هدف الإفراج عن هنيبعل القذافي ” الإسم الثامن على لائحةِ المطلوبين المتورطين بجرائم في نظام القذافي البائد ” ونجل المجرم الليبي معمر القذافي..

فمن هي ريم الدبري ؟
هي إبنة اللواء يوسف الدبري و شقيقة الضابط الليبي المسؤول عن أمن معمر القذافي “عبد الوهاب يوسف الدبري” و المطلوب رقم ٢ في نظام القذافي البائد ..

كيف تمّ تعيين اللواء يوسف الدبري وزيراً بعد حادثة طائرة لوكربي؟!

بعد اكتشاف دور القذافي في جريمة اسقاط الطائرة المدنيّة “لوكربي” وبعد ارتباط اسم رجال القذافي بالجريمة قام القذافي بمحاولة ” تبييض ” بعض واجهات نظامه مثل قراره بإقصاء أمين ( وزير ) خارجيته إبراهيم البشاري الذي ذُكر اسمه في المذكرة الأميركية الصادرة بعد الحادثة ، وتعيين ضابط جديد في مركزه يُدعى يوسف الدبري …

فمن هو ؟
يوسف الدبري من مواليد النيجر متزوج من لبنانية ، وتقيم عائلته في مدينة (هون) في جنوب ليبيا . و شغل مسؤوليات عسكرية عديدة منها : قائد الحرس الخاص بالقذافي في الثمانينات ورئيس الأمن الخارجي في 93 ورئيس الإستخبارات العسكرية في الجفره من 98 الى 2003 وآمر الاستخبارات باللواء 32 من 2005 الى 2011 وقد عُرفَ الدبري بتجارته المخدرات في نظام القذافي ، وله علاقات خاصة مع كاتب ليبي معروف ومُوالٍ للنظام البائد ومُقيم في سويسرا حيث يزوره مراراً ويُقيمانِ حفلاتِ خمرٍ صاخبة ، وهما مشهوران في الأوساط الليبية بإدمانهما للمخدرات..
ومن القصص المعروفة عنهُ أنه سافرَ إلى المانيا في مُنتصف الثمانينات بأمرٍ شخصي من القذافي لإقناعِ شقيقه المقدّم الطيار سنوسي الدبري بالعودة إلى ليبيا ، بعد هروبه إلى المانيا ، ثم قُتل بعد ذلك في حادث طائرة مدبر في ظروف غامضة في مدينة سبها عام 1989.
وأكدت معلومات صحفية لاحقة أن أتباع النظام المجرم يستغلون مزرعة وفيلا القذافي بالطريق الصحراوي القاهرة – الإسكندرية من قبل اللواء يوسف الدبري الذي استولى عليها وتستعمل كغرفةِ عمليات لشراء ذمم الضعفاء والمأجورين والموالين لنظامهم ويتم استغلال الخارجين عن القانون والمحكومين بأحكام إجرامية فرّوا من السجن بفعل الثورة من أجل إثارة الفوضى في ليبيا.

من هي والدة صاحبة الحقيبة الخضراء ريم الدبري اللبنانية الجنسية؟
السيدة روعة عبداللطيف شقيقة مُنجٍّمة لبنانية.

من هم أشقاء ريم الدبري؟
عبد القادر يوسف دبري، قائد القوات الخاصّة لمعمر القذافي وهو من المقربين جداً من المجرم الليبي لكن لا يُعرف عنه الكثير لعدم ظهوره في العلن، شغلَ عبد القادر دبري المركز الثاني في قائمة الأشخاص الذين أُقر مجلس الأمن الدولي عقوبات ضدهم بعد قيام الثورة الليبية عام 2011 ومواجهة القذافي لها بالعنف والاعتداء على المدنيين. وانقسمت العقوبات بين حظرِ السفر وتجميد أرصدة، وبينما اقتصرت قائمة تجميد الأرصدة على القذافي وخمسةٍ من أبنائه، شملت قائمة حظر السفر جميع أولاد المجرم الليبي و من ضمنهم هنيبعل وشخصيات أمنية نافذة في نظامه مثل أبناء يوسف الدبري.

عبد الوهاب نجل اللواء يوسف الدبري آمر الشرطة العسكرية ثم منسق عام شعبية الجفرة قبل إسقاط القذافي، أُصيب خلال مشاركته مع قوات البنيان المرصوص في معارك سرت وبُترت ساقه اليمنى حيث يقيم بعدها في تركيا.

ريم الدبري تنتمي إلى هذه العائلة الأمنية التي حازت على ثقة المجرم الليبي معمّر القذافي و من العائلات القليلة جداً التي أشرفَ القذافي شخصياً على تربية أبنائها من أجل خدمته أمنياً،، و الذي يتحمّل كامل المسؤولية في جريمة حجز حرية سماحة الإمام القائد السيد موسى الصدر و رفيقيه أثناء زيارة رسمية له إلى ليبيا عام ١٩٧٨.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*