الرئيسية » أخبار عاجلة » تفكيك شبكة من المهربين الفلسطينيين في إسبانيا وفرنسا

تفكيك شبكة من المهربين الفلسطينيين في إسبانيا وفرنسا

ألقي القبض على تسعة أشخاص في إسبانيا وفرنسا للاشتباه في جلب أكثر من ألف فلسطيني إلى أوروبا من خلال نظام طلبات اللجوء الاحتيالية.
وقالت الشرطة الاسبانية أمس الأحد ان الشرطة الاسبانية والفرنسية فككت شبكة من المهربين في اميان يشتبه في تنظيمها لوصول مئات الفلسطينيين في اوروبا من خلال طلبات لجوء مزورة. وقالت في بيان ان تسعة اشخاص من بينهم الزعيم المزعوم للشبكة اعتقلوا في كلا البلدين في اطار العملية التي نفذت بالتعاون مع الوكالة الأوروبية يوروبول، طلبات اللجوء الاحتيالية.

وقد تم إجراء خمسة اعتقالات في إسبانيا وأربعة في فرنسا ، ووقعت “القاعدة الأساسية لعمليات” الشبكة في مدينة آميان ، بحسب الشرطة. وتقدر الشرطة أن هذه الشبكة طارت منذ يناير / كانون الثاني 1200 فلسطيني يعيشون في بلدان الشرق الأوسط ، عبر بوليفيا إلى مدريد حيث تقدموا “بطلب احتيالي للحصول على اللجوء”. وقال البيان “بدلا من متابعة الاجراءات الادارية المتعلقة بطلب لجوئهم نقلتهم المنظمة في بلجيكا وألمانيا في شاحنات.”

وطلبت الشبكة حوالي 8000 يورو لكل شخص لتوريد وثائق سفر مزورة للاجئين الفلسطينيين إلى لبنان ولتنظيم الرحلة. ويقدر مكاسبها بما مجموعه ما لا يقل عن تسعة ملايين يورو. وبدأت الشرطة الاسبانية تحقيقاتها بعد العثور على زيادة في عدد الفلسطينيين الذين يلتمسون اللجوء في مطار مدريد.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*