الرئيسية » تحقيقات » بلدية صور تنقذ حياة إنسان “الوحي بين الماضي والحاضر”.

بلدية صور تنقذ حياة إنسان “الوحي بين الماضي والحاضر”.

img-20181030-wa0163_wm539273931.jpg

“الوحي” قبل انقاذه من قبل البلدية

منذ ثماني سنوات اخذت بلدية صور على عاتقها التصدي للعديد من الأمور الإنسانية والإجتماعية كانت اول هذه الحالات قضية “الوحي” الذي كان يتواجد في منطقة ميناء صور ويعاني من بعض المشاكل العقلية والنفسية، ويومها شرح عضو المجلس البلدي المحامي خضر عكنان وضعية هذا الشخص المجهول الهوية ومكان تواجده إلى رئيس البلدية المهندس حسن دبوق ونائبه الحاج صلاح صبراوي الذي بادر إلى الإتصال بالمهندس الأستاذ ناصيف سقلاوي الذي اعرب عن استعداده للمساعدة بحل قضية هذا الإنسان وبالفعل هذا ما حصل بحيث قامت شرطة بلدية صور بناءً على اوامر رئيس البلدية بنقل “الوحي” الى مستشفى الامراض العقلية في الفنار.

ومنذ ذلك الحين يتم التواصل بإستمرار مع ادارة المستشفى للإستفسار عن حالة العديد من الأشخاص الذين تم نقلهم اليها لا سيما “الوحي” لأنه مجهول الهوية..

خلال زيارة وفد من البلدية الوحي في الفنار

وبحسب مسؤول لجنة الاعلام في بلدية صور المحامي خضر عكنان ان بلدية صور عالجت ومازالت تعالج عشرات الحالات المشابهة لكن لأشخاص معروفين فالوحي هوالوحيد المجهول الهوية بينهم، وان البلدية تتابع هذه الأمور بعيداً عن الإعلام فالعمل الإنساني ليس بحاجة إلى ضجة إعلامية لما لهذا الأمر من خصوصية عند اهالي المرضى، كما نوه عكنان بالجهد المبذول من قبل رئيس البلدية ونائبه والمهندس سقلاوي لحل هذه القضايا الشائكة واوضح بأن ادارة مستشفى الفنار تتواصل مع نائب رئيس البلدية الحاج صلاح صبراوي الذي يبذل جهد مميز في هذه الملفات واوضحت له بأن الوحي بحالة مستقرة وجيدة جداً واوضح عكنان انه قام و السيد احمد فرج بزيارة الوحي في مستشفى الفنار وكان بحالة جيدة جداً ومستقرة و هادئة..
وهكذا تكون بلدية صور عالجت مشكلة كبيرة جداً لها ابعاد كثيرة وهي انقاذ حياة انسان من الموت والتصدي لمشكلات كبيرة جداً لها دلالات انسانية بعيدة المدى وهي حب الإنسان لأخيه الإنسان بغض النظر عن جنسيته او ديانته او طائفته. فبوركت الأيادي البيضاء التي حملت وتابعت هذه الملفات وبإسم اسرة موقع الوادي نتمنى لكم كل التوفيق .

 

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*