الرئيسية » أخبار عاجلة » إنتخابات صيدا وابتعاد الحريري عن السنيورة

إنتخابات صيدا وابتعاد الحريري عن السنيورة


العلاقة بين الرئيس سعد الحريري والرئيس فؤاد السنيورة ليست ذات حرارة كبيرة انما علاقة عادية كون الرئيس فؤاد السنيورة كان دائما قريبا من الرئيس الشهيد رفيق الحريري وهو رئيس كتلة النواب لتيار المستقبل. لكن في جـو التحالف الخماسي الذي سيحصل فان حزب الله سيصر على ترشيح أسامة سعد بدلا من الرئيس فؤاد السنـيورة، وسيـطلب حزب الله ان تكون اللائحة مؤلفة من السيدة النائبة بهية الحريري عمة الرئيس سعد الحريري والنائب أسامة سعد في صيدا. وعلى هذا الأساس تقوم الأصوات الشيعية في حارة صـيدا والمنطقة بتأيـيد هذه اللائحـة بقوة كبـيرة.

ولكن يبقى السؤال وعلى رغم عدم وجود حرارة قوية بين الرئيس سعد الحريري والرئيس فؤاد السنيورة هل يتخلى الرئيس سعد الحريري عن الرئيس السنيورة ويقبل بطرح حزب الله ام تجري انتخابات في صيدا خارج اطار الحلف الخماسي بين حزب الله وتيار المستقبل، خاصة وان النائب أسامة سعد يملك شعبية اقوى بكثير من شعبية الرئيس فؤاد السنيورة، على مستوى الشارع الصيداوي داخل مدينة صيدا. لكن وجود قضاء صيدا ضمن دائرة انتخابية واحدة مع قضاء جزين يجعل الأصوات المسيحية حيث التيار الوطني الحر قوي جدا، يلعب دورا كبيرا في انتخابات قضاء صيدا – جزين.

ولذلك ستكون كلمة الفصل في اختيار نواب صيدا لتيار المستقبل على مستوى النائبة بهية الحريري وستكون للتيار الوطني الحر كلمة أساسية في اختيار المرشح أسامة سعد . (…)

الديار

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*