الرئيسية » الصفحة الإغترابية » فاجعة اغترابية جديدة.. ابن جويا عبد الله جشي قضى في ليبيريا

فاجعة اغترابية جديدة.. ابن جويا عبد الله جشي قضى في ليبيريا

ها هي الغربة من جديد تقضي على أحلام شبابنا وتقطفهم وهم في ريعان شبابهم، شبابنا الطموحين الذي سافروا لتأمين حياة كريمة لهم ولعائلاتهم في لبنان نفجع بواحد تلو الاخر نستقبلهم وفي قلوبنا لوعة وحرقة على ما اصابنا.
توفي الشاب عبدالله حسين جشي من بلدة جويا الجنوبية في ليبيريا بصعقة كهربائية، وسيعمل على تشييعه في بلدته جويا بانتظار وصول جثمانه.
بدورها مجموعة الوادي الاعلامية تتقدم بأحر التعازي القلبية من ال الفقيد ومن اهالي بلدة جويا سائلين المولى عز وجل ان يتغمده بواسع رحمته و يدخله فسيح جناته.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*